نظرة عيونك يا قمر
 إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتديات نظرة عيونك يا قمر يشرفنا أن تقوم "بتسجيل عضوية جديدة ...

أما إذا كنت أحد أعضاءنا الكرام فتفضل بتسجيل تسجيل الدخول .

  لو رغبت بقراءة المواضيع و لإطلاع فقط  فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
المواضيع الأخيرة
دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 20 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 20 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 180 بتاريخ الأربعاء ديسمبر 17, 2014 10:37 pm
حكمة اليوم
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط نظرة عيونك يا قمر على موقع حفض الصفحات

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 1174 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو xrothaalb فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 88022 مساهمة في هذا المنتدى في 29316 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
معاوية فهمي
السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2) Love_b10السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2) Love_b10السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2) Love_b10 


السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2) Empty السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2)

مُساهمة من طرف معاوية فهمي في الإثنين أغسطس 26, 2019 3:51 pm

السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2)



بسم الله الرحمن الرحيم 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :-[size=48]
(( السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ ))

كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟

(الجزء الثاني: الأساليب الخاطئة)


لا أستطيع أن أتصوَّر قدر التغيير الذي سيحدث في بيوتنا ومجتمعاتنا لو تصورنا أن أفعالنا وسلوكنا هي الدافع الأول لسلوك أبنائنا المزعج، فقد أثبتت الدارسات التربوية أن سلوك الأبناء محكوم إلى حد بعيد بأفعال الوالدين، وأن سلوك الأم غير الصحيح يضطر ويعلم الطفل سلوكًا مقابلًا، فقد لا تظهر العلاقة واضحة في عقول الوالدين - بشكل كبير لأول وهله - بين سلوكهم ومشاكل أبنائهم.



تأمَّل، بينما الأم تشكو في جلسات تعديل السلوك من ضرب الإخوة لبعضهم بصورة مفرطة، يسأل المختص: هل تقومين بضرب الأولاد بصورة يومية؟ هل تقارنين بين الأولاد أمام بعضهم وتعتبرين ذلك محفزًا لهم؟ هل تجلسين مع أولادك مستمعة لهم وتلعبين معهم؟



في أول الأمر تتصور الأم أن المشكلة عند الأبناء، ومع الحوار والنقاش يتبين أن المشكلة عندنا نحن معاشر الآباء، لذلك إذا رأيت في طفلك سرقة، فسلْ نفسك: هل تمنُّ عليه بعملك ليلَ نهار؟ وإذا رأيت في طفلك عنادًا، فسلْ نفسك عن الصراخ والعقاب والأمور التكليفية، وإذا رأيت في طفلك خوفًا، فسلْ نفسك عن التهديد والتخويف، وإذا رأيت في طفلك ضَعفَ ثقةٍ بالنفس، فسلْ نفسك عن التبكيت والتجريح وغياب الحوار، وعدم والثناء والمدح، وإذا رأيت في طفلك مللًا من حوارك، فسلْ نفسك عن كثرة الإرشادات، وإذا رأيت في طفلك عنفًا، فسل نفسك عن أمان البيت، وكيف يشاهد علاقتك مع أمه؟ وإذا رأيتَ في طفلك ضَعف مسؤولية، فسلْ نفسك عن التدليل والحرمان من المهام الصغيرة.



إننا لا نبالغ لو قلنا: إن هذه الجزئية مسؤولة عن النصيب الأكبر في سلوك الأبناء المزعج، لهذا نحتاج إلى أن نجمل كلامنا في نقاط محددة:

♦ الأساليب الخاطئة التي توارثناها من مجتمعاتنا أكثر من أن تحصى، ولكن في المجمل كل أسلوب خاطئ من الآباء يتولد عنه سلوك مزعج من الأبناء، فإذا أردت إيقاف سلوكهم المزعج، فأوقف أسلوبك الخاطئ.


♦ قد تتوقف عن أسلوبك الخاطئ، ولا يتوقف الطفل عن سلوكه المزعج بصورة متتابعة، وهنا يجب عليك الصبر، فقد يكون السلوك المزعج له سبب آخر ستجده في الصفحات القادمة.


♦ أغلب أخطائنا التربوية تحمل بداخلها نيات حسنة من الوالدين، إلا أن هذه النيات لا توثر شيئًا في الحقيقة، ولا تعتبر مبررًا لممارسة السلوكيات الخاطئة.


♦ تعديل سلوك الطفل لا يعني أن يكون الطفل بلا أخطاء، فهذا محال، لهذا يجب أن نفرق بين الأخطاء المتقبلة التي تنتج عن ضَعف خبرة وقلة معلومات، وبين الأخطاء التي تحتاج إلى تدخُّل.


♦ ليس المطلوب منك العصمة، واعلم أنك قد تغضب مرة أو مرتين، وقد تضرب كذلك، ولكن انتبه إذا زللتَ فأحسِن، فيجب أن تكون أوقات المتع مع أولاك أكثر من أوقات الكدَر.


♦ لو كنت تمارس هذه الأساليب، فشعورك بالندم ليس من أهدافي، لكن أريد منك قرارًا بالتوقف؛ لأن الندم قد يضطرنا إلى النقيض من التدليل غير المطلوب.


♦ هل سيتغير ولدي عن هذه السلوكيات إذا توقفت أنا أم أن طفلي ضاع مني؟ نعم سيتغير طفلك، والطبيعة البشرية تأبى التوقف عند مرحلة إصلاح معينة، فالإصلاح ممكن في كل مراحل الحياة، فضلًا عن الطفولة، فأبشر!


♦ من أسباب لجوئنا إلى هذه الأساليب أنها الأسهل والأقرب إلينا؛ لذلك فالبرنامج الفعلي للتوقف عن هذه الأساليب لا يكتمل إلا بتعلُّم مهارات جديدة؛ مثل مهارات: الحوار والاستماع والمكافئة.


♦ مسؤوليتك ليس التوقف عن الأساليب الخاطئة فقط، بل نحتاج منك أن تعلِّم زوجتك أو أن تتَّفقا على ذلك في محيط أسرتك.


♦ هل من الممكن أن تأتي ثمرة حسنة لهذه الأساليب التربوية الخاطئة؟

الجواب: نعم، قد يتفوق الطفل دراسيًّا بصراخ أو بمقارنة أو حرمان، إلا أنك لن تخرج إنسانًا سويًّا كاملًا، إنما قد يكون طبيبًا أو مهندسًا، لكنه مشوَّه داخليًّا؛ لأنه فقد معاني الإشباع النفسي والاستقرار بسبب هذه الأساليب والممارسات، ما يجعله قد يتمنى أن تسلب منه أعلى شهادته، ويعود له استقراره النفسي.

وقد يصل الطفل إلى معنى من معاني عدم الشعور بالمشكلة، فيصير أزمة لغيره يلحَظها كل قريب منه.

♦ ما رأيت ظالِمًا أشبه بمظلوم من أم لم تتعلم كيف تربي أبناءَها.

§§§§§§§§§§§§§§§§§
[/size]

_________________
السلوك المزعج للأولاد كيف نفهمه؟ وكيف نعالجه؟ (2) P_130819w1o1
معاوية فهمي
معاوية فهمي
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات

جنسية العضو جنسية العضو : فلسطيني
الأوسمة الأوسمة : الوسام الذهبي
ذكر عدد المساهمات : 903
تاريخ التسجيل : 26/03/2019

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى